مراجعات أنمي

|

Chi’s Sweet Home

غلاف أنمي Chi's Sweet Home

يتحدث العمل عن قصة القط “تشي” ويومياته مع عائلة تربيه. في يوم من الأيام عندما كان تشي وأمه وأشقائه يمشون في الشارع يضل تشي الطريق ويضيع عائلته لكي تلتقطه عائلة يامادا وتأويه مؤقتا بينما يجدون من يتبناه، لأن احتواء الحيوانات الأليفة ممنوع في شقتهم. يأخذنا العمل مع الأحداث اليومية التي تحصل مع العائلة والتي يكون محورها تشي وتعلق العائلة المتزايد بالقط مع بحثهم عمن يتبناه وقلقهم من أن يتم اكتشاف أمرهم من قبل صاحبة السكن وطردهم قبل حدوث ذلك.

العمل مكون من 104 حلقة قصيرة بطول 3 دقائق. تعرفت عليه وقررت مشاهدته من مقالة تستعرض أعمال أنمي بلغة بسيطة مناسبة لمتعلمي اللغة اليابانية. أتعلم اليابانية منذ أكثر من سنة بشكل طفيف (غالبا من خلال Anki) بدافع جزء كبير منه هو اكتساب القدرة على متابعة الأنمي بدون ترجمة. قررت موخرا إضفاء بعض المتعة على نظام تعليمي الممل من خلال مشاهدة عمل بسيط كهذا بدون ترجمة. لغة العمل بسيطة بحكم تمحور أحداثه حول الحياة اليومية، لكنني احتجت كثيرا لكي أبحث عن معاني كلمات لا أعرفها في القاموس. الحاجة للاطلاع على القاموس في كل جملة وأختها مزعجة طبعا لكنني معتاد على الأمر وقد شرعت بمشاهدة العمل بغرض التعلم الفعال بعض الشيء وليس فقط المشاهدة السلبية، لذلك لم يكن هذا محبطا. كنت في أول الحلقات استخدم أداة mpvacious لصنع بطاقات أنكي لجمل مختارة، لكن وجدت رزمة أنكي جاهزة تضم بطاقات لكل العبارات مع مقاطع صوتية وصور (مصنوعة بأداة subs2srs) لذلك أرحت نفسي من هذا العناء!

لطافة تشي وشخصيته اللعوبة لا يمكن مقاومتها وتجعل كل من يشاهد هذا العرض يحبه. أعجبتني طريقة تصوير تفاعل القط مع عائلته البشرية والعالم حوله ومنظوره القططي والمواقف التي تحصل وكيفية تطور علاقة تشي مع العائلة مع رغبته في العودة لعائلته الأصلية في الوقت نفسه.

أتحدث عن “تشي” بصيغة الذكر، لكنه في الحقيقة أنثى! في البداية ظننته ذكرا لكن سرعان ما تم كشف أنها أنثى لكن انطباعي عنها بقي على أنها ذكر حتى الآن لسبب ما.

انتهيت من العرض وشعرت بفراغ. لم أكن أعرف أن له جزءا ثانيا بعنوان Chi’s New Address! لم أشاهد هذا الجزء بعد لكن سأفعل قريبا وربما أكتب عنه هنا.